تخطى إلى المحتوى
الرئيسية » [ & هكذا حب اليوم & ]

[ & هكذا حب اليوم & ]

الحب كلمة أستهلكت كثيراً وعلى مر الزمن و العصور ..

الحب كلمة عالمية .. ليس لها حدود . . .

اليوم و في عصرنا هذا وفي مجتمعنا ، و في خضم التغير الإجتماعي الخطير

الذي تمر فيه مجتمعاتنا و تغيير ثقافتنا و عاداتنا الجميلة العريقة .. ماهو حال الحب ؟

وكيف سيكون ؟

أصبح الحب كالشجرة اليابسة .. التي لن تثمر أبدا ..

مجرد خيال و ظلال .. ليس فيها روح ..

الحب في يومنا هذا بدون تضحية ..

حب بدون حب ! .. كيف يكون ؟

نتغنى في الحب ليلا نهارا ..

أحبك .. أموت فيك .. لا أستطيع الإستغناء عنك أبداً ومهما كانت الظروف ..

نحن روحان في جسد واحد .. لن أعيش بدونك .. أفديك يا حبي .. الخ

وعند دق ناقوس الحقيقة .. (( وقت الجـد ))

عند شروق الشمس الساطعة .. لا تستطيع إخفاء الحقيقة المرة

نعم .. فالحب ( المزيف ) لن يدوم في مواجهة عصر الماديات ..

نخلع أقنعة الزيف و الخداع .. ونظهر الوجه الحقيقي ..

فلن أفديك يا حب ..

ولن أ ضحي بوقتي و مالي من أجلك

أيها الحب ! أستطيع الإستغناء عنك بلمح البصر ..

(( هذا هو حال حب يومنا هذا .. فلا حول ولا قوة إلا بالله العلي القدير ))

بدون أية تضحيات حقيقية .. بلا مشاعر إنسانية ..

بلا وفــاء .. ولا أمـــانـــة ..

حــب .. بدون حــب = هكذا يكون !

قبل أن اختم الموضوع احب ان اقول هذه الكلمات

الله يخليكم كلكم الى كل من تحبون
م
ن
ق
ووو
ل

احنا ماراح نقول ان الحب الصادق منتشر بس انطبع اسمه وطبيعتة بفئة قليلة او بمعنى اصح خلينا نقول انها فئة نادرة…………

مافي حد ماذاق طعم الحب …وعاش في بحوره..بس مثل ماقلتي انه صار كالشجرة اليابسة ……..وهذا حال الكثييير…..الله المستعان

الواحد يوم يحب انسان …….يزداد حبه له يوم يسمع منه الكلام الحلو …….

ومايقدر يتخيل انه بعيييييد عنه..ويبدا يبحر في عالم الاحلام ..ويبدا يفكر ويقول ان هذا الانسان يحبني وعمره ماراح يتخلى عنى ولو شو ماصار…..

ولكن فلحظة..ينصدم بالحقيقة المرة ……بان كل الكلام اللي كان يسمعه ماهو الا……..حروف منثورة على بساط الحب الزائف……

تسلمييييين حبيبتي عالموضوع …واسمحولي اذا كنت اندفعت بكلامي ..بس والله شدني عنوان الموضوع .وربي العالم بالقلوب .

:clap:

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
مشكورة اختي على هذا الموضوع الجميل
بارك الله فيك
🙂
تحياتي
بغدادية
فعلاً الحب اليوم أصبح ما يحمل ذاك الشغف
لكن للأوضاع والتغيير ومتطلبات الدنيا دور كبير
في التأثير عليه
لماذا ذلك التشاؤم

بالعكس الحب الصادق

لازال موجود

ويعيش معنا

وفي اضعف الاحوال نحن نعيشه

الان وليس فقط صادق بل صامد امام كل المتغيرات وبحدودة الشريعية ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

الأ يكفي ذلك

:clap: :clap: ::handup: :handup: (*) (*) (*) :salam:
مرحبا يا اخواتي
انا اقترح انا نكون واقعيين اكتر
الحب موجود طبعا وما حدا بيقدر ينكر وجوده بس احنا في عصر الماديات للاسف والماده لها تاثير حتى على الحب
وعلى راي المثل ان دخل الفقر من الباب هرب الحب من الشباك
وهاي حقيقة الحياة صعبة وكل شي فيها تغير والحب برضو تغير

والسلام ختام

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.